الاخبار المحلية

طهران: إيران بمبادراتها للحوار والتعاون ترحب بتغيير السعودية للهجتها

طهران: إيران بمبادراتها للحوار والتعاون ترحب بتغيير السعودية للهجتها

علق المتحدث الرسمي باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة اليوم الخميس على التصريحات التي أدلى بها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان حول ايران وقضايا المنطقة.

وقال خطيب زادة: نرحب بتغيير اللهجة السعودية تجاه ايران وندعو الى بدء فصل جديد من العلاقات بين البلدين من أجل تعزيز الأمن والاستقرار والسلام في المنطقة، وذلك من خلال اتخاذ المواقف البناءة.

واضاف، ايران والسعودية، بلدان مهمان في المنطقة والعالم الاسلامي وحل خلافاتهما سيصب في مصلحة الجميع.

وشدد خطيب زادة على أن ايران قدمت العديد من المقترحات والمشاريع من أجل الحوار والتعاون في الخليج الفارسي، ومن بين هذه المشاريع مبادرة السلام في مضيق هرمز، وكانت السباقة لذلك.

وأعرب خطيب زادة عن أمله أن يكون شهر رمضان المبارك بداية مباركة للتضامن بين الدول الاسلامية، وابعاد الحرب والتشرد وعدم الاستقرار في المنطقة.

فيما غرد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف على حسابه في موقع تويتر للتواصل الاجتماعي، في الوقت الذي يتولى فيه مساعد وزير الخارجية عباس عراقجي بجدارة مفاوضات احياء الاتفاق النووي، فانني انهي زياراتي لدول الخليج الفارسي بزيارة الكويت ولقاء رئيس وزراء الكويت الشيخ صباح الخالد ووزير الخارجية الكويتي الدكتور الشيخ أحمد ناصر.

واضاف ظريف قائلا، كان التركيز على مبادرة السلام في هرمز (الأمل) في منطقتنا.

وختم ظريف تغريدته بالقول: المؤشرات الايجابية لكلي المسيرين (فيينا والمنطقة) تتجلى أمام الأنظار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى